الطلبة الأطباء بكلية الطب والصيدلة بوجدة يواصلون الاحتجاج ومقاطعة الدراسة والتدريب

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 15 سبتمبر 2015 - 10:28 مساءً
الطلبة الأطباء بكلية الطب والصيدلة بوجدة يواصلون الاحتجاج ومقاطعة الدراسة والتدريب

على غرار طلبة كليات الطب والصيدلة بمختلف المدن المغربية شرع طلبة وجدة الى مقاطعة الدراسة والتدريب وذلك احتجاجا على مشروع قانون الخدمة الوطنية الصحية الذي أفرجت عن مضامينه وزارة الصحة الأسبوع المنصرم والذي ينص أن الطلبة الخريجين مجبرين على الخدمة في المناطق النائية دون أدنى شروط العمل لمدة سنتين مقابل 2000 درهم شهريا, ليست كافية حتى للكراء فما بالك بالحاجيات الضرورية اﻷخرى, وتضيف الطالبة ن.ت ” بأننا  لسنا ضد خدمة الشعب في المناطق النائية بل نحن ضد الاجبار. هذا فخ يهدف إلى سداد الخصاص في المناطق القروية على الدوام بخريجين جدد. و بدون تجهيزات ثم رميهم في ظلمات البطالة بدون توظيف مما يوفر على الوزارة بفتح المجال أكثر للقطاع الخاص.

من جهة أخرى أعلن الأطباء الداخليون والمقيميون قرارهم الإضراب المفتوح بداية من فاتح أكتوبر المقبل.

ويواصل طلبة كليات الطب للأسبوع الثالث على التوالي مقاطعة الدراسة والتداريب الاستشفائية والدروس النظرية والتطبيقية تنفيذا لدعوة التنسيقية الوطنية لمجالس كليات الطب بالمغرب في غشت الماضي رفضا لمشروع القانون الذي يلزم خرجي كليات الطب بالعمل سنتين في المراكز الصحية في القرى والبوادي دون أي وعود بتوظيفهم في القطاع العمومي بعد انتهاء هذه الخدمة الوطنية.

ويرفض الطلبة هذه الخدمة لكون المشكلة الحقيقية في المناطق النائية ليست الخصاص في الأطباء بل العزلة والتهميش التي تشهدها هذه المناطق حتى أن المراكز الصحية التي تم بناؤها لا تتوفر على شروط العلاج والوسائل والتجهيزات التي يحتاجها الطبيب في معالجة المرضى.

وكانت التنسيقية قد التقت الجمعة الماضية بوزير التعليم العالي والبحث العلمي لحسن الداودي والكاتب العام لوزارة الصحة وبعدد من المسؤولين في الوزارتين في جلسة استماع استمرت 5 ساعات، وحسب بيان للتنسيقية فإن مشروع قانون الخدمة الاجبارية كان له حصة الأسد في الحيز الزمني لهذا اللقاء، وعبر الطلبة عن رفضهم لمبدأ الاجبار وإصرارهم على لا مشروعية هذا القرار لتنتهي الجلسة بدون التوصل إلى أي اتفاق او حلول بعدما أصر كل طرف على موقفه.

ويرجى الذكر أن الملف المطلبي لا يخص فقط الخدمة الاجبارية بل أيضا عدة مطالب أخرى, منها معادلة الدكتوراه التي توازي “BAC+5” واعادة النظر في المنحة المحتشمة التي تقدر ب110 دراهم في الشهر,  ومن موجبه  يصر الطلبة المعنيين على رفع شعار : مرحبا بالتوظيف “التوظيف” في المناطق النائية ولكن ليس بدون التجهيزات “ﻷننا ندافع عن المواطن كما ندافع عن أنفسنا”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة Oujdays - يوميات وجدة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.