جماعة وجدة تعتزم خلق حاويات لجمع وفرز المواد القابلة للتصنيع

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 18 يناير 2016 - 1:30 مساءً
جماعة وجدة تعتزم خلق حاويات لجمع وفرز المواد القابلة للتصنيع

في إطار المجهودات الكبيرة التي تقوم بها الجماعة الحضرية لوجدة بتنسيق مع شركة سيطا البيضاء للنظافة, من أجل تحسين الخدمات المتعلقة بمجال جمع النفايات المنزلية بالمدينة, ارتأت الجماعة على التفكير في خطوة جديدة تتمثل في خلق وإحداث حاويات جديدة لفرز وجمع بعض المواد تهم الزجاج, الكارتون, البلاستيك, ثم بقايا الأليمينيوم “كانيطا”, وفي السياق ذاته تم اختيار أربعة أماكن كمرحلة أولى في انتظار تعميم هذه التجربة على باقي أرجاء المدينة ويتعلق الأمر ب:

  • ساحة باب سيدي عبد الوهاب
  • سوق مليلية
  • سوق القدس
  • شارع عبد الرحمان حجيرة

ومن جهة ثانية يبقى الهدف من هذه الخطوة, هو الحد من الإصابات البليغة التي يتعرض لها عمال النظافة أثناء مزاولتهم لعملهم عن طريق مادة الزجاج التي يتخلص منها بعض المواطنين بشكل عشوائي إضافة إلى إيذاء المارة, كما تبقى الغاية من هذه البادرة الحسنة بخصوص المواد الأخرى تسهيل المأمورية لفئة من المواطنين الذين يقتاتون من مخلفات وعائدات النفايات المنزلية من قبيل مادة الكارطون والبلاستيك والأليمينيوم وغيرها من المواد الأخرى التي يتم إعادة تصنيعها.

هذا ومن جانب آخر فإن من شأن هذه العملية تجنب مجموعة من المشاكل لعمال النظافة الناتجة عن تشتيت الأزبال من قبل هذه الفئة أثناء عملية البحث عن المواد المذكورة.

وإلى ذلك فقد عززت شركة سيطا البيضاء للنظافة بوجدة خلال الآونة الأخيرة أسطولها بآليات جديدة ومتطورة بقيمة مالية فاقت 740 مليون سنتيم من أجل تحسين جودة الخدمات.

وفي هذا الصدد يناشد رئيس المجلس الجماعي كافة جمعيات المجتمع المدني للانخراط في هذه العملية لتوعية وتحسيس المواطنين بأهمية هذه الخطوة.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة Oujdays - يوميات وجدة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.