اكتشاف آثار ديناصورات بالجهة الشرقية

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 28 فبراير 2016 - 5:50 مساءً
اكتشاف آثار ديناصورات بالجهة الشرقية

تمكن فريق من الأساتذة الباحثين بمختبر “المعادن, علم المياه الجوفية والبيئة” بجامعة محمد الأول, ولأول مرة من اكتشاف بقايا وآثار ديناصورات باقليم فكيك, حصيلة لعدة سنوات من البحث والتنقيب.

وتتضمن الاكتشافات عظام وآثار لخطوات ديناصورات عاشبة وأخرى لاحمة تمتد على عدة عشرات من الأمتار, وقد تم اكتشاف هذه المستحثات على مستوى الحجر الرملي والطين الأحمر (argile rouge) وهي تعود لفترة العصر الطباشيري المتأخر على مستوى منطقة شطوط تيغير التابعة لتندرارة.

هذا الاكتشاف المهم تحقق بفضل البحث الميداني للأساتذة الباحثين وبتعاون مع المجتمع المدني والقاطنين الرحل وبتأطير من الأستاذين لحبيب بودشيش ولخصر حمزاوي.

كما أنه تم تعبئة حملة توعية كبيرة من طرف الأساتذة مع المنتخبين المحليين للمنطقة للحفاظ على هذا الكنز المكتشف الذي من شأنه أن يكون رافعة حقيقية للتنمية بكل المنطقة.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة Oujdays - يوميات وجدة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.