انتحار عريس ليلة زفافه بوجدة

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 22 أبريل 2016 - 7:33 مساءً
انتحار عريس ليلة زفافه بوجدة

كفت الحناجر عن الغناء، وهدأ صخب العرس، بمناسبة زفاف أحد شباب “حي الصابرة” بإحدى ضواحي مدينة وجدة، واستبد الوهن بالنسوة والشابات، فخلدن للنوم، بعد ليلة حافلة، أحيينها بحماس منقطع النظير.

وما كاد الصبح يتنفس، الأربعاء الماضي، حتى برز العريس من مواليد 1990، وتقدم نحو بضع نسوة من أهله، فبادلنه التحية، مرفقة بابتسامة عريضة في وجهه، وهن لازلن يتلذذن بأجواء وطقوس حفل زفافه، فما كان منه، إلا أن لوح بحبل متين، مخبرا إياهن أنه خصصه لربط كبشين، سيقتنيهما من سوق البلد الأسبوعي، وذلك لذبحهما وتخصيص لحومهما للوليمة، بمناسبة عقد اقترانه، والتي سيهيئها لضيوفه، ثم اختفى مدة طالت على ذويه، فقاموا للبحث عنه، من أجل الإسراع بتحضير الوليمة، غير أن صدمتهم كانت قوية، وآلامهم شديدة، عندما عثروا عليه منتحرا، بربطه الحبل حول عنقه بإحدى القضبان الحديدية، كي يتحول إلى جثة هامدة داخل مسكن العائلة.

ووفق مصادر متطابقة، فإن مصالح الأمن دخلت على الخط، وبادرت إلى استدعاء العروس ووالدة العريس وشقيقته، قصد فتح محضر استماع في النازلة، من أجل تحديد ظروف الوفاة وأسبابها الكامنة، بغرض إماطة اللثام عن لغز  انتحار غير معلن.

نون بريس

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة Oujdays - يوميات وجدة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.